ميكس

سخرية في الامارات من قرار الحوثي حظر موقع البيان الالكتروني

اعلنت مصادر يمنية بان مؤسسة الاتصالات اليمنية اقدمت اليوم على حظر موقع البيان الاخباري الالكتروني والذي يعمل في الامارات بقرار من ميليشيات الحوثي التي تسيطر على المؤسسة .

وبقرار المتمردين هذا، تلحق “البيان”، بمواقع عربية واسعة الانتشار سبق للحوثيين أن حجبوها بعد سيطرتهم على البلاد، أبرزها موقع شبكة “إرم” الإخبارية والعربية نت، ضمن سياسة التكميم التي انتهجتها المليشيات منذ انقلابها على الشرعية، حيث كانت البداية بمصادرة وإغلاق الصحف اليمنية المناهضة للانقلاب، ثم تطور الأمر ليشمل بعض المواقع الإخبارية اليمنية، وفي مرحلة تالية طال الحظر المواقع العربية، التي أحس الحوثيون فيها نافذة تطلع اليمنيين في الداخل على حجم الخراب الذي ألحقته المليشيات بالبلاد، فما كانت من مؤسسة الاتصال المغلوبة على أمرها سوى لعب ورقة الحظر، التي لن تحجب حقيقة التمرد.

وقد استقطب هاشتاج #البيان_مع_الإمارات_ضد_الحوثي، أكثر من 71 مليون مشاهدة، ونال نسبة تفاعل غير مسبوقة من طرف رواد موقع التدوين القصير “تويتر”.

المغردون، أجمعوا على أن سيف “الحظر”، لن يزيد الإعلام الإماراتي إلا إصرارا على كشف تجاوزات الانقلابيين، الذين باتوا قاب قوسين أو أدني من خسارة المعركة على الأرض، في ظل التقدم الكبير الذي أحرزته المقاومة على الأرض، وهي المدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية للإمارات فيه دور مشهود.

وكتب مروان لوتاه عن حظر موقع البيان، يقول “هي أقلام لا تشترى ولا تؤجر!!! هي صوتنا وحروفها تنطق بصوت الإمارات، شكرا صحيفتي”.

إقرأ أيضا:“حظ يفلق الصخر”.. أمريكي يهزم السرطان مرتين ويربح 4.6 مليون دولار

أما عائشة ال علي، فغردت تقول “حجبتم البيان، لكنكم لن تستطيعوا حجب حقيقتكم التي كشفها العالم، بفضل الله وصحفنا التي أهلكتكم”. وعلى منوالها عزف ضرار بالهول الفلاسي، “#البيان_مع_الإمارات_ضد_الحوثي كل الشكر والتقدير لجريدة البيان الإماراتية لأنها أوجعت و أبكت الحوثيين والصوفيين وإيران”.

 

السابق
هاتف محمول يتسبب بحريق داخل محطة وقود
التالي
حركة حماس تدين مهرجان الالوان الذي اقيم في رام الله

اترك تعليقاً