اخبار

مجموعة ليما تريد فرض عقوبات على مادورو وتعارض استخدام القوة

صحيفة تغاريد الإخبارية : أعلنت مجموعة ليما التي تشمل عددا من دول أمريكا اللاتينية، أنها تسعى لفرض عقوبات على الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، لكنها أبدت معارضتها لأي تدخل عسكري في فنزويلا.

وقال وزير خارجية بيرو، نيستور بوبوليزيو، في أعقاب اجتماع المجموعة في نيويورك، اليوم الاثنين، “لا نؤيد أي دعوات لاستخدام القوة أو تدخلات عسكرية”.

ويأتي ذلك على خلفية الإعلان عن تطبيق معاهدة البلدان الأمريكية للمساعدة المتبادلة (TIAR، والمعروفة أيضا بـ “معاهدة ريو”)، التي تنص على إجراءات مختلفة، بما فيها العمل العسكري، في حال وجود خطر على الأمن والسلام في أي دولة من الدول الموقعة على المعاهدة.

واقترحت بيرو وتشيلي وكوستا ريكا إدخال تعديل على المعاهدة يستبعد استخدام القوة العسكرية، لكن الولايات المتحدة تعارض هذا التعديل، مؤكدة أن “كافة الخيارات لا تزال على الطاولة”.

وقالت نائبة مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون كوبا وفنزويلا، كاري فيليبيتي: “لا داعي هناك لنفرض قيودا على أنفسنا منذ البداية”، مضيفة: “كنا واضحين أن نيتنا في ما يتعلق بمعاهدة ريو هي التركيز على الخيارات للضغط الاقتصادي والدبلوماسي ليكون بوسعنا تفادي تدخل عسكري في المستقبل”.

المصدر: رويترز

السابق
ترامب لدى لقائه السيسي في نيويورك: الرئيس المصري زعيم حقيقي
التالي
مقتل أكثر من 3 آلاف مدني ثلثهم أطفال على يد قوات التحالف الدولي منذ تدخلها في سوريا

اترك تعليقاً