رياضة

سان جيرمان ضحية “ريمونتادا” جديدة تحت أنظار أغلى متفرج في التاريخ (صورة)

سخر عشاق كرة القدم من خروج باريس سان جيرمان المفاجئ من ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا، إثر خسارته أمس في عقر داره أمام ضيفه مانشستر يونايتد (1-3) في مباراة مثيرة.

فبعد فوزه ذهابا خارج قواعده بهدفين نظيفين، اعتقد الجميع أن سان جيرمان قد خطى خطوة عملاقة لحجز بطاقة العبور لربع النهائي، قبل أن تنقلب المعطيات رأسا على عقب في مباراة الإياب، ويسقط أصدقاء كيليان مبابي ضحية “ريمونتادا” جديدة، بخسارتهم في الأنفاس الأخيرة بنتيجة (1-3)، لتتبخر آمال “البي إس جي” مجددا في التتويج باللقب الأوروبي، في سيناريو مشابه لما عاشه الفريق في الدور ثمن النهائي لموسم 2016-2017، بعدما كان فريق العاصمة الفرنسية ضحية “ريمونتادا” تاريخية ضد برشلونة الإسباني، عندما مني الفريق الكتالوني بخسارة قاسية في باريس (0-4)، قبل أن يقلب الطاولة ويحسم نتيجة الإياب بفوز تاريخي (6-1).

بعد هذه “الريمونتادا” التاريخية، تعاقد الفريق الباريسي مع ألمع نجوم كرة القدم من أجل التتويج بالكأس ذات الأذنين، على غرار البرازيلي نيمار، الذي انضم للفريق في صفقة جعلت منه أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم، ولكن هذا الأخير خيب ظن وآمال جماهيره لتكرار إصاباته، وهو ما أجبره على الغياب عن مباراة أمس، واكتفى بالجلوس في المنصة الشرفية لملعب “حديقة الأمراء”، ومتابعة فريقه وهو يتهاوى.

وأثارت صورة نيمار خلال متابعته المباراة من المدرجات تعليقات ساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وكتب أحد المغردين: “سان جيرمان ضحية ريمونتادا جديدة تحت أنظار أغلى متفرج في التاريخ”.

إقرأ أيضا:موراتا يكشف سرا عن حياته الزوجية

المصدر: RT

السابق
مقارنة بين دبابتي “ميركافا” الإسرائيلية و”تي-90 إم” الروسية
التالي
شاهد.. تيري يتلاعب بقدمه بفطيرة “كريب”

اترك تعليقاً