اخبار

منح جائزة “مصباح السلام” الكاثوليكية للعاهل الأردني

أعلن رهبان كاتدرائية فرنسيس الأسيزي، أن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني سيتوجه إلى أسيزي وسط إيطاليا في الربيع، لتسلم “مصباح القديس فرنسيس”، أرفع جائزة كاثوليكية للسلام.

وقال مدير قاعة الصحافة في كاتدرائية فرنسيس الأسيزي، الأب إنزو فورتوناتو، إن “العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني سيقوم بزيارة ترافقه فيها عقيلته الملكة رانيا العبد الله، إلى كاتدرائية القديس فرنسيس الأسيزي، نهاية شهر مارس ليتسلم مصباح القديس فرنسيس للسلام”.

وأضاف أن “الرهبان يمنحونه هذه الجائزة تقديرا لعمله والتزامه بتعزيز حقوق الإنسان والوئام بين مختلف الأديان واستقبال اللاجئين.. اليوم العالم مدعو إلى الاختيار بين الخوف والثقة، وقد اخترنا الثقة”.

من جانبه، أكد سفير الأردن في روما، فايز خوري، أن “الجهد الذي يبذله العاهل الأردني من أجل السلام والوئام في العالم، أساسي في مكافحة تفشي الآيديولوجيات المسيئة”.

وسيتسلم الملك عبد الله، الجائزة في احتفال يحضره رئيس الحكومة الإيطالية جوزيبي كونتي والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التي منحت الجائزة العام الماضي، تقديرا “لعملها على صعيد المصالحة من أجل تعزيز التعايش السلمي بين الشعوب”.

ومنحت الجائزة للمرة الأولى في 1981، للبولندي ليش فاليسا، كما منحت للبابا يوحنا بولص الثاني، والأم تيريزا عام 1986، والرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات عام 1990، ورئيس الاتحاد السوفييتي ميخائيل غورباتشيف عام 2008، وإلى الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز عام 2013، والرئيس الفلسطيني الحالي محمود عباس عام 2014، وبابا الفاتيكان البابا فرنسيس عام 2015، وكذلك منحت الجائزة للرئيس الكولومبي السابق خوان مانويل سانتوس عام 2016.

إقرأ أيضا:سبب مقتل عبدالرضا شهلائي

المصدر: أ ف ب

السابق
قرقاش يحذر من “عواقب التدخلات الإقليمية غير العربية” في سوريا
التالي
وزارة التضامن الاجتماعي في مصرتدحض فيديو تعذيب 90 فتاة في دار رعاية صحية

اترك تعليقاً